أخطاء يرتكبها الطلاب عند التعلم عن بعد التي يجب على بعض الطلاب التعرف عليها وفيما يلي سوف نوضحها لكم لتجنب الوقوع فيها، حيث أن التعلم عن بعد أصبح من الأمور الحديثة التي انتشرت بكثرة في الفترة الأخيرة، وذلك لكي يحصل من خلاله الطلاب على بعض الشهادات، وكذلك الدورات التدريبية التي تؤهلهم إلى سوق العمل بشكل جيد فيما بعد التخرج.

أخطاء يرتكبها الطلاب عند التعلم عن بعد

هناك بعض الأخطاء التي يقع فيها الطلاب، والتي تتمثل في السطور التالية:

عدم التحقق من اعتماد مقدم الطلب

  • في البداية هناك الكثير من الطلاب الذين يسعون إلى أخذ دورات تدريبية مكثفة، وذلك لكي يساعدهم في تحقيق النجاح في مجال العمل بعد التخرج.
  • يجد هؤلاء الطلاب بعض المشكلات في حالة عدم حصولهم على شهادة موثوق بها ومعتمدة من جهة موثوقة بعد الحصول على الدورة.
  • يسعى الكثير من الطلاب للحصول على شهادات من بعض الدول ولكن يواجهون صعوبة فيما بعد في عدم اعتماد دولتهم لها.
  • لابد من الحصول على شهادة معتمدة دولياً، تجنبا لإهدار الوقت والمال.

 التسجيل دون التحقق من الوقت اللازم 

 يعد ذلك أمر من الأخطاء التي يرتكبها الطلاب عند التعلم عن بعد، وذلك كما يلي:

  • يحتاج التعلم عن بعد إلى وقت طويل لكي يتم الطالب الدراسة اللازمة.
  •  يضيع الطالب الكثير من الوقت والمجهود في الجلوس أمام أجهزة الكمبيوتر لتلقي المواد الدراسية التي يتعلمها وذلك مقارنة بالتعليم المنتظم الذي يكون محدد بوقت معين.
  • هناك الكثير من الطلاب الذين يقومون بتسجيل الدورات المختلفة وفي النهاية يفاجئون بطول المدة التي يقضونها في الدراسة طوال اليوم على عكس الذهاب إلى أخذ الكورسات في مكان بالتحديد مما يكون مرهق للغاية بالنسبة إليهم.
  • هناك بعض الجامعات المشهورة التي يقوم الطالب بالتسجيل فيها، ويفاجئ بعد ذلك بأن عدد ساعات الدراسة في اليوم كثيرة، وذلك لكي يتم الدراسة من خلالها ومنها جامعة فينكس.

قد يهمك أيضاً نتائج البكالوريا في المغرب 2022

عدم القدرة على الفهم عبر التعلم عن بعد

تعد من المشاكل التي يتعرض إليها الطلاب أيضًا عبر التعلم عن بعد كالآتي:

  •  الكثير من الطلاب لا يستطيعون تلقي المعلومة بشكل جيد من خلال التعلم عن بعد وذلك لفقدانهم لغة جسد المعلم التي  تعودوا عليها طوال فترة الدراسة.
  • هناك بعض الطلاب يواجهون صعوبة في قضاء وقت طويل حتى يفهمون المعلومة ويتلقون المواد الدراسية المختلفة.
  • يتعرض الكثير من الطلاب إلى ضياع الوقت والجهد عند التعلم عن بعد وذلك دون جدوى.

عدم التحقق من قدرات المعلم

 يقوم الطالب بالتسجيل في الدورات عبر التعلم عن بعد دون أن يتحقق من قدرات المعلم، وذلك الآتي:

  • يجهل الطالب قدرة المعلم في توصيل المعلومة له عند التسجيل في التعلم عن بعد.
  • هناك بعض المعلمون الذين يشرحون بطريقة معينة لفئة معينة من الطلاب قد تختلف في قدراتهم عن ذلك الطالب الذي سجل في الدورة.
  •  يعد التعليم المنتظم أفضل بالنسبة لبعض الطلاب عن التعليم عن بعد وذلك لإمكانية الاستفسار من المعلم في بعض الأجزاء التي لم يتم فهمها.
  • علاوة على ذلك بعض الطلاب يواجهون صعوبة في الاندماج مع باقي زملائهم وكذلك المعلم في تحقيق مستوى دراسي متميز والمشاركة في بعض الأنشطة الجماعية.

الإعتماد على الإنترنت في الغش

 يظن بعض الطلاب أنهم من خلال الإنترنت سوف يقومون بالغش، ولكن الحقيقة كما يلي:

  • كل الجامعات تسعى إلى توفير برامج تكافح الغش لدى الطلاب.
  •  لا يستطيع الطالب محاولة الغش أبدا، وذلك لأن التعليم عن بعد يتم وضعه بطريقة مشددة للغاية.
  •  يؤدي التعلم على بعض إلى فشل الكثير من الطلاب الذين قاموا بالتسجيل في تلك الدورات ظنًا منهم أنهم سينجحون عن  طريق الغش.

وهكذا ختام مقالنا اليوم حيث قدمنا لكم فيه  أخطاء يرتكبها الطلاب عند التعلم عن بعد التي يقعون فيها ظنًا منهم بأن التعلم عن بعد سوف يوفر لهم الوقت والمجهود الذي يبذلونه، ولكن في الواقع يتفاجأ بعض الطلاب بالكثير من المشكلات التي يواجهونها من خلاله، وعلى الرغم من أن التعلم عن بعد له مميزاته في توفير كافة المعلومات الدراسية عبر الإنترنت إلا أن البعض يواجهون مشكلة في الفهم، والاستيعاب بعد ذلك.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.