التخطي إلى المحتوى

استاءت  عارضة الأزياء المكسيكية “جيوفانا فال” والتي تسببت في استبعاد اللاعب “عمرو وردة” من المنتخب المصري لكرة القدم، بعد الفيديو التي نشرته على صفحتها على موقع التواصل الإجتماعي “تويتر”، مؤكدة  أنها لا تفهم ما سبب كل هذه الانتقادات.

وأشارت إلى أنها غير متفهمة للأشخاص التي تدعي أنها دمرت حياة اللاعب، وكتبت: عذراً لكنني لن أتحرش بالعديد من النساء.

وقد قرر الإتحاد المصري صباح اليوم استبعاد اللاعب عمرو وردة من صفوف المنتخب، وذلك قبل ساعات قليلة من مباراة المنتخب أمام منتخب الكونغو.

وذلك بعد أن انتشر الفيديو الفاضح له مع الفتاة المكسيكية، ليصل الفيديو إلى “هاني أبو ريدة” والذي قرر على الفور إيقاف اللاعب مدى الحياة، وقد أكد مصدر مقرب من “عمرو وردة” أن مصيره غير معروف مع المنتخب المصري، ومن المتوقع أن يخضع اللاعب إلى عقوبة رادعة بسبب هذا الفيديو.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *