التخطي إلى المحتوى

أعلنت الكنيسة الكاثوليكية المصرية صباح اليوم بياناً تدين فيه الهجوم الإرهابي، والذي نتج عنه استشهاد ضابط و6 جنود آخرين في الحادث الإرهابي الذي وقع في العريش بشمال سيناء.

وجاء في البيان الصادر عن الكنيسة الكاثوليكية بمصر، والتي أدانت الهجوم الإرهابي الخسيس وأعرب الأنبا إبراهيم اسحق، بطريرك الإسكندرية للأقباط الكاثوليك، ورئيس مجلس البطاركة والأساقفة الكاثوليك عن أسفه الشديد لما حدث صباح اليوم، مؤكداً أن هذه الهجمات تزيد إصرار القوات المسلحة والجيش المصري عزيمة على الدفاع عن الوطن، وأن الشباب الذي استشهد اليوم في العريش هم شهداء ونتمني أن نلحق بهم في يوم من الأيام دفاعاً عن مصر.

كما تنعي شهداء الوطن، ونتمنى الشفاء العاجل للمصابين، حفظ الله مصر وشعبها من كل شر.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *