التخطي إلى المحتوى

إذا دخلت على أحد المواقع الرياضية الإخبارية أو على تويتر فسوف تُفاجئ بحجم أعلانات مواقع مراهنات كرة القدم التي ستراها! فقد أصبحت العروض مثل “راهن بـ 20 دولارًا واحصل على 125 دولار إذا سجل فريقك هدفًا في الشوط الأول” أو “ضع رهانك الأول بقيمة تصل إلى 500 دولار بدون مخاطر”، وستجد هذه الإعلانات في كل مكان حيث أن مواقع مراهنات كرة القدم تُقدم أموالًا مجانية للاعبين على أمل الوصول إلى قاعدة عملاء كبيرة وقد انتشرت هذه العروض بشكلٍ لافت خلال الآونة الأخيرةوذلك بعد انتشار فيروس كورونا وإغلاق المقاهي والملاهي وكافة أماكن الترفيه، وفي ذلك الوقت وجد الجميع أن مواقع المراهنات هي المكان الأمثل للحصول على الترفيه عبر الإنترنت.

ما هو حجم صناعة مراهنات كرة القدم؟

من المُتوقع أن يصل حجم صناعة المراهنات عبر الإنترنت لما بين 7 مليار دولار و 8 مليار دولار بحلول عام 2025، وبالفعل فإن سوق المراهنات الرياضية القانونية في الولايات المتحدة قد حقق بالفعل إيرادات تزيد قليلاً عن 900 مليون دولار في عام 2019،بالأخذ بعين الإعتبار أن أقل من نصف الولايات فقط هي التي شرعت هذه الممارسة.

يقول كريس جروف من شركة الأبحاثEilers&Krejcik Gaming : “إن مواقع المراهنات الرياضية تدفعالمئات من الدولارات لاكتساب العملاء على أمل الحصول على عملاء أوفياء على المدى الطويل”

وفي الوقت الحالي توجد 25 ولاية بالإضافة إلى واشنطن العاصمة أقرَّت مشاريع قوانين تُقنن المراهنات الرياضية حتى الآن، مع انضمام لويزيانا وماريلاند وساوث داكوتا، وفقًا لجمعية الألعاب الأمريكية. أما في المملكة المتحدة فيوجد أكثر من 10 فرق في الدوري الإنجليزي المُمتاز لديها شركات مُراهنات ترعاها.

كيف تُحقق مواقع مراهنات كرة القدم أرباحها؟

تحتفظ مواقع المراهنات الرياضية بحوالي 5% إلى 7% كإيرادات من كل الأموال التي يُراهِن بها اللاعب وذلك وفقًا لكل من American Gaming Association وStone، قبل دفع الرسوم والضرائب التنظيمية. وفي بعض الأحيان يُمكن أن تصل الإيرادات إلى 50%من إجمالي الأموال التي يتم إيداعها في مواقع المراهنات. ضع في اعتبارك رواتب الموظفين، والنفقات العامة، ونفقات التسويق التي يُمكن أن تشكِل أكثر من 50% من إجمالي الإيرادات وحدها.

في الواقع فإن شركة المراهنات الرياضية الأمريكيةDraftKings قد أعلنت مُؤخرًا أن أرباحها قد وصلت إلى 133 مليون دولار في إيرادات الربع الثالث من عام 2020، وهو ما يعني أنها حققت أرباحًا بنسبة 98%مُقارنةً بنفس الفترة من العام الماضي. ومع ذلك، فقدقفزت نفقات الشركة على التسويق إلى 203 ملايين دولار في نفس الربع من عام، وقد تم إنفاق الجزء الأكبر من هذه الأموال على عقد الشراكات مع الرياضيين والمؤسسات الرياضية مثل Chicago Cubs و MLB وESPNو New York Giants و Michael Jordan. ومع ذلك فقد سمح هذا الإنفاق لشركة DraftKings بتوسيع قاعدة عملائها بنسبة 64٪ في الربع الثالث، ولكنها كانت أيضًا إشارة إلى أن تحقيق ربح صافي هو هدف لا يزال بعيد المنال.

ومع ذلك فإن الشركة لا تستهدف الربح أصلًا في هذه المرحلة! فما تبحث عنه هو الحصول على حصة في السوق حتى وإن خسروا ثروات طائلة! فهم يستهدفون أن يكونوا أحد أفضل العلامات التجارية في مجال المراهنات الرياضية خيال السنوات التالية، وبعد ذلك سوف يتحول التركيز إلى التحكم في التكاليف والربح من تلك النقطة فصاعدًا.
أدت المنافسة إلى بعض الحيل التسويقية الإبداعية إلى حد ما!

يُقدم كل موقع مراهنات كرة القدم مجموعة من المكافآت والعروض الترويجية لجذب العملاء الجُدد والحفاظ على العملاء الحاليين. ومن أهم المكافآت التي يتم تقديمها هي المكافآت الترحيبية التي تتراوح بين 100 دولار وتصل إلى 5،000 دولار! ويُمكنك استخدام هذه المكافأة في الرهان (ولن تتمكن من سحبها مُباشرة) ولكنك إذا تمكنت من تحقيق أرباح منها فسوف يكون بإمكانك سحبها إلى بطاقتك البنكية أو محفظتك الإلكترونية.

وكذلك يتم تقديم مجموعة من مكافآت استرداد الخسائر (الكاش باك)، ومكافآت الإيداع، وبرامج النقاط، ورهانات مجانية، وغيرها من المكافآت. بالإضافة إلى ذلك، فإن مواقع المراهنات الرياضية تُقدم مكافأة على كل صديق جديد تدعوه للاشتراك في الموقع. والهدف من تقديم هذه العروض هو اكتساب عملاء أوفياء على المدى الطويل والحفاظ عليهم.

وتصل قيمة هذه المكافآت مُجتمعة إلى 2000 دولار في متوسط، وهي تُعتبَر المُحرك الأساسي للعملية الترويجية لمواقع مراهنات كرة القدم، حيث يتم إبرز هذه المكافآت في إعلانات مواقع المراهنات الرياضية في كل مكان؛ على قمصان أندية كرة القدم، وعبر البث التلفزيوني،وفي الملاعب الرياضية،وعلى منصات البث،وعبر ومن خلال وسائل التواصل الاجتماعي، إلخ. وبالتأكيد فإنك قد رأيت إعلان لموقع 1xbet في إحدى مباريات الأهلي أو الزمالك في البطولات الإفريقية!

فقد كان مشغلو مواقع المراهنات الرياضية على استعداد لإنفاق مئات الملايين من الدولارات للاستفادة في النهاية من المبالغ الهائلة التي سوف يحصل عليها المراهنون في النهاية! ادفع مقدمًا نفقات التسويق، واكسب حصة في السوق، ثم أجني الثمار على المدى الطويل.هذه الفكرة بسيطة بما فيه الكفاية، أليس كذلك؟

العقبات التي تواجه مشغلو مواقع المراهنات الرياضية

سرعان ما أعقب الازدهار في صناعة المراهنات الرياضية برد فعل عنيف من قبل الجمهور ووسائل الإعلام والحكومة حيث أنهم يعتبرون أن مشاعر الكبت أو القلق أو الملل هي التي توجه الأشخاص إلى مواقع المراهنات الرياضية.

يقول أحد الخبراء: “يريدونك أن تربح الرهان الأول، لأن ذلك سيجعلك تشعر وكأنك فهمت كل شيء وتسير على النمط الصحيح وأنت جيد في ذلك، ولكن ما يريدونه هو أن تبقى في الموقع على المدى الطويل”

وفي أوروبا، سُرعان ما تم وضع قيود على مكان وزمان الإعلان، وطُلب من المشغلين استثمار الأموال في رسائل منع إدمان المراهنات، ووضع قيود على مبالغ الرهان وعدد المعاملات المالية، وبالفعل فإن مواقع المراهنات الرياضية الموثوقة والقانونية قد التزمت بهذه النصيحة وطبقتها.

قد يهمك أيضاً :-

  1. كيف تربح في مراهنات كرة القدم

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *